ليت صمتي كصمتك ... صمتك صمود وصمتي انهزام ...
صمتك سنين وصمتي أيام ... صمتك فعل و صمتي خربشة أقلام قلمي قد يجف حبره!ماذا سأفعل حينها ؟؟؟ لن أقف أتفرج بإنسجام





video


الرابط على اليوتيوب




دمتم بود

منـــى و هنـد

في هذه الحياة تمر علينا العديد من الشخوص،ونمر بآخرين.


منهم من يمر علينا كمر السحاب؛ التي تضمحل فور هبوب الرياح فتنسى،


ومنهم من يترك أثراً ظاهراً راسخاً كما النجم في السماء.


بعضهم قد نتعامل ونتجاوب معهم ونتأثر بهم ونؤثر فيهم.


بعضهم قد تتمنى أن لا تفارقهم ولو للحظة

لعظم ما يقع في النفس عند رؤيتهم أو التعامل معهم،

ومنهم من تتمنى أن لا تسمع مجرد ذكر ٍ لهم لما يبعثوه من ضيق وكدر في النفس.

وكما يقال الناس كالمدن عندما نسافر إليها ، منها ما يروقك من اللحظة الأولى

ومنها ما تتمنى عدم العودة إليها مطلقاً.


حديثي عن النوع الأول، النوع الذي يترك بصمة رائعة في النفس،

النوع الذي تجد فيه تلك المبادئ السامية الراسخة

والصفات الجميلة التي قلما تراها في أيامنا هذه.

لم تلوثهم مغريات الحياة ولم يسبحوا مع التيار الجارف

الذي يحمل في طريقه كل ما هو سئ ورخيص وهش.

أناس هممهم فوق السحاب.

يترفعون عن كل ما من شأنه أن يشوه شخصياتهم ..

وفجأة !!!


وبدون أي مقدمات، تنكشف وجوه أخرى

لا أعلم إن كانت هذه الوجوه هي الحقيقية وأنها كانت مستترة وراء أقنعة زائفة ؟

أم أن أعيننا كانت تلفها الغشاوة ولم نكن نملك البصيرة لمعرفة حقائق النفوس البشرية ؟

هل شياطين الأرض من الإنس كانت سبباً لكشف حقيقة هؤلاء؟

أم أنها كانت سبباً لتخريبهم وإفنائهم عن مبادئهم؟


سواء كان هذا السبب أو ذاك فلا أجد أي عذر لهم..


إن كانوا يستترون وراء أقنعة الالتزام والمبادئ

فيا حسرة على كل لحظة غـُششنا بهم

ووضعناهم في منزلة رفيعة لم يكونوا يستحقونها ...

وإن كانوا كما عهدناهم ثم انجرفوا مع التيار

فلا أجد لهم العذر لعدم تشبثهم بقيمهم ومبادئهم

فصاحب القيم المتجذرة لا تغيرها الأيام ولا الظروف مهما كانت ،

فنحن نغير الزمان والمكان حسب مبادئنا ،

ولا نقولب قيمنا وننساها عند أول معترك وأول اختبار...


مرت علي هذه السطور وأعجبتني ووجدت أنها تعبر عما أريد إيصاله لكم:


لا قيمة للحياة إذا كنت كالزئبق تموج بين هنا وهناك

الأيام كفيلة بأن تنسينا هؤلاء من تركوا بصمات رائعة في نفوسنا يوماً ما ،

ولكنهم وللأسف حولوا هذه البصمات إلى ندوب مؤلمة قد لاتزول أبداً...

وما الحياة إلا تجارب ودروس ومن لم يتعلم منها فكأنما لم يعشها.

دمتم بود ,,,

هنـد